مشاريع وانجازات

الحديقة العامّة

حوّلت بلديّة جبيل-بيبلوس مساحة خالية إلى مساحة خضراء الى حديقة عامّة تمتدّ على مساحة 14000 م، إلى جانب 5000 م مخصصة للمواقف، وذلك بتمويل من مصرف لبنان. ومع ازدياد عدد الزوار والسياح، وسّعت المواقف المجّانية في قلب المدينة وراء الحديقة العامة في أيار 2017، لتصبع بذلك تتّسع لحوالي ٤٥٠ سيارة.
تقع الحديقة العامّة في وسط المدينة في جوار المنطقة الأثريّة. فالسياحات التي تميّز جبيل متعدّدة، أضافت عليها البلديّة السياحة البيئيّة. وبعد مشهد التخمة في البناء والعمار، كان لا بدّ من أن تتنفّس المنطقة تماشياً مع الشعار الذي ترفعه البلديّة بجعل جبيل مدينة "صديقة للبيئة". الحديقة التي بدأ العمل بتنفيذها في أيلول 2010 وانتهى في تشرين الأوّل 2011 تضمّ استراحات، مساحات مخصصة للمشاة والمتنزّهين، إلى جانب بركة مياه ومسرح ومساحات مخصصة لإقامة الحفلات وناد رياضي في الهواء الطلق. المساحات الخضراء تزرع فيها شركة «إيكزوتيكا» الأشجار المعمّرة والحديثة من زيتون وسرو وبلح وليمون، إلى جانب الأزهار والورود والنباتات العطريّة، كلّ ذلك إلى جانب قسم مخصص للأولاديضمّ ألعاباً متنوّعة. اللافت أنّ المشروع الذي نفّذته البلديّة بالتعاون مع وزارة البيئة ومجلس الإنماء والإعمار، فاز قبل أن يكتمل تنفيذه بجائزة «المسابقة الثانية للمدن المتوسطية» عن مشروع «الحديقة العامة» وذلك ضمن فاعليات المهرجان العالمي للعمارة EME3 الذي عقد في مدينة برشلونة الإسبانية، وفي ذلك تقدير من الجهات المنظّمة للمسابقة لأهميّته وأثره الإيجابيّ على بيئة المدينة وعائلاتها. وكان لحفل تسلّم الجائزة صدى إيجابيّ ذات قيمة معنويّة كبيرة.